من نحن

Dr. Mohamed Altawil (CPsychol, Ph.D)

د. محمد علي سليمان الطويل

 دكتوراة في الصحة النفسية -مصر

دكتوراة في العلاج النفسي -بريطانيا

 أخصائي علاج الصدمات النفسية

أخصائي العلاج النفسي العائلي

أخصائي العلاج النفسي بالتركيز 

  أخصائي العلاج النفسي بالجسم والحركة

مؤسس مركز فلسطين للصدمة في غزة وبريطانيا

  أخصائي نفسي معتمد ومسجل في جمعية علم النفس البريطانيةBPS: 283238

 ومجالات الاهتمام والعمل بشكل عام في الصحة النفسية والعلاج النفسي من خلال الممارسة المهنية مع الحالات في عيادة الغصن الأخضر والمراكز الأخرى المتخصصة ذات العلاقة مثل جامعة هيرد فورد شير ببريطانيا ومعهد العلاج الأسري بلندن.

كما أن الدكتور الطويل له اهتمام  إضافي بإجراء البحوث الوصفية والكيفية والتجريبية وتصميم برامج التدخل العلاجي للمرضى أو للأسر. مجالات الاهتمام والممارسة المهنية هي كالتالي:

-استراتيجيات التكيف أو التوافق، الصدمات النفسية وخاصة صدمات الحروب والكوارث، الحزن والفقدان ، اللجوء.

-الاضطرابات النفس جسمية  ، اضطرابات الشبه جسمية Somatoform & somatic disorders.

-الذكاء ، ذوي الاحتياجات الخاصة، اضطرابات الشخصية، الإدمان .

-علاج الأطفال والراشدين وأسرهم ممن يعانون من اضطرابات في الصحة النفسية.

-تصميم وتطوير المقاييس والاختبارات النفسية.

-ترجمة بعض المواد أو الكتب ذات العلاقة ببرامج العلاج النفسي من اللغة الإنجليزية إلى اللغة العربية.

 الدكتور الطويل ، قام في يناير 2012 بإنشاء عيادة متخصصة لعلاج المرضى الذين يعانون من مشاكل واضطرابات الصحة النفسية سواء كانوا أطفال أو راشدين أو أسر ، والعلاج يتم تقديمه إما باللغة الإنجليزية أو العربية وذلك بناء على رغبة الحالة. وهذه العيادة هي مكانها في هاتفيلد  Hatfield and Hertfordshire  تقع شمال لندن بالمملكة المتحدة.

تستقبل عيادة الغصن الأخضر في الوقت الحاضر تحويلات فردية .

يعتمد القائمون على عيادة الغصن الأخضر البرامج العلاجية التالية: ” العلاج بالتركيز Focusing Oriented Therapy، العلاج السلوكي المعرفي Cognitive Behavioural Therapy (CBT) ، العلاج بالجسم والحركة Body and Movement Psychotherapy Approach ، العلاج بتنبيه الذهن Mindfulness ، العلاج بالطبطبة Taping Therapy ، العلاج بحركة العين Eye Movement Desensitization Reprocessing (EMDR) ، العلاج الأسري Family Psychotherapy.

اضغط هنا لمعرفة المزيد من المعلومات.

 اسأل الأخصائي النفسي